X

سياسة

المغرب-الصين.. طموح مشترك من أجل تعاون جنوب-جنوب مربح دعما لأفريقيا

الأربعاء 21 شتنبر 2022 - 19:08

قال "ناصر بوريطة"، وزير الشؤون الخارجية والتعاون الأفريقي والمغاربة المقيمين بالخارج، خلال اجتماع وزاري رفيع المستوى لمجموعة أصدقاء مبادرة التنمية العالمية، يومه الثلاثاء 20 شتنبر الجاري في نيويورك، إن المغرب والصين يتقاسمان الطموح ذاته بإقامة تعاون جنوب - جنوب "مربح للأطراف الثلاثة" دعما للتنمية في أفريقيا في مختلف المجالات.

وأبرز "بوريطة"، أن المغرب أقام، تحت قيادة ورؤية جلالة الملك محمد السادس، تعاونا متينا ومتعدد الأبعاد مع بلدان أفريقية من خلال مبادرات وشراكات رائدة. مشيرا إلى أن مبادرة "تريبل إس" للنهوض بالإستدامة والإستقرار والأمن في أفريقيا، ومبادرة "تريبل أ" لتكييف الفلاحة الأفريقية مع التغيرات المناخية، وتزويد بلدان أفريقية بالأدوية والمعدات الطبية خلال فترة جائحة "كوفيد-19"، فضلا عن تعاون في مجالات الأمن الغذائي والأسمدة والتغير المناخي.

وهنأ وزير الخارجية المغربي، بهذه المناسبة، الصين على إطلاق مبادرة التنمية العالمية، منوها بالجهود التي تبذلها بكين لصالح النهوض بالتنمية المستدامة. واعتبر أن الأمر يتعلق بنموذج شراكة دينامية لتعزيز والنهوض بالتعاون الدولي، بما في ذلك التعاون جنوب جنوب، من أجل تنفيذ أجندة 2030 للتنمية المسىتدامة. وسجل أن دعم المغرب لمبادرة التنمية العالمية ينبع من روابط الصداقة التي تجمع المغرب والصين منذ عقود.

وذكر دبلوماسي المملكة، بأن "هذه العلاقات شهدت زخما جديدا منذ زيارة جلالة الملك محمد السادس للصين في 2016، وهي الزيارة التي توجت بإطلاق شراكة استراتيجية بين البلدين"، مضيفا أن المبادلات التجارية الثنائية حققت قفزة بـ50 في المائة ما بين 2016 و2021. وتعززت روابط التعاون بين البلدين من خلال التوقيع، مطلع السنة الجارية، على اتفاقية "خطة التنفيذ المشترك لمبادرة الحزام والطريق"، لافتا إلى أن المغرب كان من بين أوائل البلدان الأفريقية التي انضمت لهذه المبادرة.


تعليقات


إقــــرأ المزيد