X

فن وثقافة

لائحة الفائزين بجائزة المغرب للكتاب دورة 2020

الثلاثاء 29 دجنبر 2020 - 16:30

أزاحت وزارة الثقافة والشباب والرياضة – قطاع الثقافة، في بلاغ لها الإثنين 28 دجنبر الجاري، الستار عن أسماء الفائزين بجائزة المغرب للكتاب برسم دورة 2020.

وأوضحت وزارة الثقافة، أنه على إثر انتهاء أشغال اللجان المكلفة بالقراءة والتقييم، تعلن عن النتائج النهائية للجائزة، التي منحت في صنف الشعر لـ"محمد عنيبة الحمري"، عن ديوانه "ترتوي بنجيع القصيد" الصادر عن دار القرويين. إضافة إلى جائزة السرد لـ"شعيب حليفي"، عن روايته "لا تنس ما تقول" الصادرة عن منشورات القلم المغربي، فيما آلت جائزة العلوم الإنسانية لـ"المصطفى" بوعزيز"، عن كتابه "الوطنيون المغاربة في القرن العشرين 1873-1999" (في جزأين) الصادر عن دار أفريقيا الشرق. وعادت جائزة العلوم الإجتماعية لـ"الحبيب استاتي زين الدين"، عن كتابه "الحركات الإحتجاجية في المغرب ودينامية التغيير ضمن الإستمرارية"، الصادر عن المركز العربي للأبحاث ودراسة السياسات بالدوحة.

وأضافت الوزارة، أنه تم منح جائزة الدراسات الأدبية والفنية واللغوية لـ"عبد الرحمن التمارة"، عن كتابه "الممكن والمتخيل: المرجعية السياسية في الرواية"، الصادر عن دار كنوز المعرفة بالأردن. وفي صنف الترجمة، فاز بالجائزة مناصفة كل من "حسن أميلي"، و"عبد الرزاق العسري"، عن ترجمتهما لكتاب "الرباط وجهتها" من تأليف البعثة العلمية الفرنسية الصادر عن دار أبي رقراق، وكذا "عبد الرحيم حزل"، عن ترجمته لكتاب "الدار البيضاء من النشأة إلى 1914"، لكاتبه أندريه آدم الصادرة عن دار الأمان. مشيرة إلى أن جائزة الدراسات في مجال الثقافة الأمازيغية، فعادت إلى "رشيد لعبدلوي"، عن كتابه "في اللسانيات الأمازيغية: السمات وبناء الجملة" الصادر عن دار أبي رقراق، فيما نال "عبد الله المناني"، جائزة الإبداع الأدبي الأمازيغي عن كتابه "كرا ن أيمولا زك أومارك نم" (بعض من الضلال من أشواقك) الصادر عن المطبعة المركزية لسوس. وآلت جائزة الكتاب الموجه للطفل والشباب لـ"عبد الله درقاوي"، عن قصة "وتستمر الحياة" الصادرة عن مطبعة بلال.

وبلغ عدد الكتب المرشحة لجائزة المغرب للكتاب لدورة 2020، 222 مؤلفا، موزعة على الشعر (26 مؤلفا)، والسرد (61 مؤلفا)، والعلوم الإنسانية (37 مؤلفا)، والعلوم الإجتماعية (15 مؤلفا)، والدراسات الأدبية والفنية واللغوية (25 مؤلفا)، والدراسات في مجال الثقافة الأمازيغية (مؤلف واحد)، والإبداع الأدبي الأمازيغي (24 مؤلفا)، والكتاب الموجه للطفل والشباب (16 مؤلفا)، والترجمة (17 مؤلفا).


تعليقات


إقــــرأ المزيد