X

مجتمع

في ظل استمرار أزمة النقل.. ساكنة القنيطرة تتلقى صدمة جديدة من المجلس الجماعي

الاثنين 15 فبراير 2021 - 13:31

صدمة كبيرة تلقتها ساكنة القنيطرة، بعد رفض الأغلبية المسيرة للمجلس الجماعي للقنيطرة الذي يرأسه عزيز الرباح، القيادي بحزب "العدالة والتنمية"، الموافقة على خفض تسعيرة رکوب حافلات النقل الحضري خلال دورة فبراير الجمعة المنصرم.

وانتقدت لجنة التنمية البشرية والشؤون الإجتماعية، بشدة، في بیان لها، تصويت المجلس الجماعي بالقنيطرة ضد مطالب العريضة الشعبية التي تم تقديمها وفق ما ينص عليه دستور المملكة الذي تعطي فيه الفقرة الثانية من الفصل رقم 139 الحق للمواطنات والمواطنين والجمعيات، بأن يقدموا وفق الشروط المنصوص عليها في مواد القانون التنظيمي رقم 113.14 المتعلق بالجماعات عرائض تدخل في صلاحياته ضمن جدول أعماله.

وتقدم آلاف المواطنين من سكان القنيطرة، بعريضة للمجلس الجماعي الذي يرأسه البيجيدي "عزيز الرباح، من أجل مطالبته بمراجعة ثمن تعريفة النقل الحضري، إلا أنه جوبه بالرفض دون أي إعتبار للمواطن القنيطري.

وسبق لفعاليات حقوقية وسياسية ونقابية وممثلي المجتمع المدني بالقنيطرة، أن وجهت رسالة خطية إلى وزير الداخلية عبد الوافي لفتيت، قد اشتكت فيها تعثر وفشل مسؤولي المجلس الجماعي للمدينة عن حل الأزمة وعجزها عن توفير النقل خدمة للمواطنين.


تعليقات


إقــــرأ المزيد